الوقاية من مخاطر وأضرار المواد الكيميائية أصبح ضرورة والسبب التقدم الصناعى
السبت , أغسطس 18 2018

طرق الوقاية من مخاطر المواد الكيميائية

 

 مخاطر المواد الكيميائية  حقيقة  فالعالم فى الآونة الأخيرة تطورا مذهلا على مختلف الأصعدة، وكان للصناعة نصيب كبير من هذا التطور ، وخصوصا الصناعات البترولية، الدوائية،  البلاستيكية، وكذلك صناعة المبيدات والأسمدة، ولكن كان لهذا التطور آثارا سلبية أخرى وجب الإشارة إليها

فدعونا نقترب منها ببساطة.

 

مصدر مخاطر  المواد الكيميائية :

 

المواد الكيميائية الداخلة فى هذه الصناعات أو التى تنتج عنها تتسبب فى أضرار خطيرة ناتجة عن تسببها فى التلوث البيئى وكذلك أضرار صحية لمن يتعامل معها ولذا كان من الضرورى البحث عن طرق للوقاية من مخاطر المواد الكيميائية والسيطرة عليها فيما يعرف ب طرق “السلامة المهنية من المواد الكيميائية “

 

وهناك العديد من هذه الطرق والتى تندرج تحت عدة محاور سنخصها بالذكر فيما يلى.

 

المحور الأول: تطبيق قواعد السلامة أثناء التخزين

 

– بناء مخازن مناسبة  جيدة  التهوية لغرض التخزين .

-تعريف المادة الكيميائية بوضع بطاقة عليها تحتوى على:

  • إسم المادة وتركيبها.

  • الإسم التجاري .

  • إسم الشركة المنتجة للمادة وعنوانها.

  • الخصائص ( الكيميائية والطبيعية ) للمادة.

  • درجة السمية.

  • طريقة تأثير المادة على جسم الإنسان.

  • طرق الوقاية الواجب اتخاذها.

  • كيفية معالجة الفضلات.

  • الإسعافات الأولية فى مختلف حالات الإصابة.

-تأمين المخازن بإجراءات الحماية والوقاية من أخطار الحرائق والانفجارات.

الفصل بين المواد القابلة للاشتعال والمواد المساعدة على الاشتعال.

-طبع العلامات التحذيرية والإرشادية والملصقات التى توضح قواعد وإرشادات السلامة.

-تخزين العبوات الكبيرة فى أماكن منخفضة لسهولة التداول الآمن عند الحاجة إليها.

-عدم السماح بتخزين أوعية المواد الكيميائية خارج مكان تخزينها.

-استخدام أوعية التخزين المخصصة لحفظ المواد الكيميائية بحيث تكون

  • غير قابلة للكسر أو التضرر بأى شكل.

  • غير قابلة للتفاعل مع المواد الكيميائية.

 

-إحكام إغلاق الاوانى بإحكام منعا لتسرب ما بداخلها.

-إيجاد نظام للترقيم أو التكويد لكل وعاء بشكل يسمح بالتعرف علي محتواه بشكل سريع وصحيح لا لبس فيه.

-الكشف الدورى على مكان التخزين وتحسين مواصفاته.

 

المحور الثاني:تطبيق قواعد السلامة أثناء التداول

 

-قراءة الإرشادات والتوجيهات المدونة ببطاقة التعريف بكل مادة قبل التداول.

-إرتداء الملابس الواقية والكفيلة بتحقيق عنصر الأمان والحماية لمن يرتديها.

-عند النقل من وعاء لآخر ينبغي إتخاذ التدابير الخاصة بذلك منعا لتسرب تلك المواد لخارج الأوانى.

-توعية العاملين بالتداول بطبيعة تلك المواد واخطارها وتزويدهم بالمعلومات الخاصة بالاسعافات الأولية الواجب اتخاذها حال انسكاب اى من هذه المواد أو التعرض لها بشكل غير طبيعى.

المحور الثالث: تطبيق القواعد الكفيلة بالسيطرة على خطر المواد الكيميائية أثناء الإنتاج والتصنيع

-الاستبدال:

وتعنى ذلك استبدال المادة الكيميائية عالية الخطورة بأخرى أقل خطورة أو آمنة كليا كلما أمكن ذلك.

– العزل :

ويعنى ذلك عزل عمليات التصنيع وخطوات التصنيع المتسمة بالخطورة البالغة فى غرف خاصة، وكذلك أبعاد العاملين ضعاف الصحة عن تلك العمليات حفاظا عليهم.

-تنقية بيئة العمل :

ويقصد بذلك الحفاظ على بيئة العمل خالية من مخلفات عملية التصنيع كالغبار الكيميائي  والالياف وما شابه ومن أمثلة الطرق المتبعة فى ذلك الطرق الرطبة باستخدام رشاشات الرذاذ.

– التهوية:

حيث يتم سحب المواد الملوثة للهواء مع توفير مصدر مستمر للهواء النقى.

-الحفاظ على النظافة وتوافر المرافق العامة:

يجب الحرص على النظافة العامة مع توافر أماكن تغيير ملابس للعاملين وكذلك توافر مرافق صحية مع الاهتمام تماما بنظافتها.

-وعى العنصر البشرى:

لا بد أن يكون مؤهلا ومدربا للتعامل فى مثل هذه الظروف ومع مثل هذه المواد.

 

المحور الرابع: التعامل مع النفايات والعضلات

-التخلص من الأوعية الفارغة بعد معالجتها.

-إيجاد مكان آمن بعيد للتخلص من النفايات والتأكد من أنه لن يكون مصدر للتلوث البيئي.

-معالجة النفايات قبل التخلص منها عن طريق الطرق المتبعة مثل الأكسدة أو الترسيب أو الأكسدة الحرارية.

-استخدام الشفاطات والمرشحات لتنقية الهواء وسحبه لخارج مكان العمل والتعويض بهواء جديد نقى.

 

المحور الخامس :الأفراد المنوط بهم تنفيذ تلك المهام

قواعد السلامة وإرشادات التعامل مع المواد الكيميائية تتطلب وجود بروتوكول ولوائح تخص أمور كثيرة منها:

  • التداول.

  • التخزين.

  • مواصفات أماكن التخزين.

  • طرق التخلص من النفايات .

  • عمليات الاستيراد والتصدير.

  • الأصناف المحظور التعامل معها.

  • تعليمات الإسعافات الأولية.

وغير ذلك من المعلومات الهامة وكل هذا لا بد له من وجود ” فريق فنى ” يكلف بتطبيق وتنفيذ هذه اللوائح لتحقيق هدف السلامة .

 

وقد كانت هذه لمحة سريعة عن طرق الوقاية من مخاطر المواد الكيميائية وللحديث بقية.

 

عن Hossam Abouelata

أعمل بالمبيعات والتسويق فى الأساس، حصلت على الماجستير والدكتوراه المهنية فى إدارة الأعمال، اتجهت حديثا للعمل فى الكتابة ، وأتحرى الأمانة والصدق فى كل ما أكتب بقدر الامكان، أخاطب عقولا راقية تبحث عن الفائدة، أحب الخير والحق والسلام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *